واصل فريق الدفاع في غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان في لاهاي أمس، استجوابه المضاد للخبير في شؤون الاتصالات والمحقق في مكتب المدعي العام الشاهد غاري بلات بشأن شهادته التي قدّمها واستند إليها تقرير ممثل الادّعاء إيغل بوفوواس بشأن التسلسل الزمني للأحداث من 1 تشرين الأول 2004 وحتى جريمة الاغتيال في 14 شباط 2005. وسأل المحامي فنسان كورسيل- لابروس، ممثلاً مصالح المتهم حسين حسن عنيسي، الشاهد بلات عن طريقة نسب الرقم 095 إلى المتهم عنيسي وعن بعض الخرائط التي استند إليها،حيث أشار بلات إلى أن «البيانات ناقصة بعض الشيء، وإذا ما قمنا بمراجعة هذه البيانات فإن هذا الأمر سيؤدي إلى نظرة مختلفة»، لافتاً إلى أن «عنيسي كان يستخدم أيضاً الهاتف الأخضر 071، وأرسل أربع أو خمس رسائل نصية قصيرة قامت بتشغيل خلية الكولا، وذلك لم يظهر في جدول تسلسل الاتصالات». ورفعت المحكمة جلساتها إلى الساعة الحادية عشرة من قبل ظهر اليوم الجمعة، بتوقيت بيروت. وفي ما يلي وقائع الجلسة: القاضي دايفيد راي (رئيس غرفة الدرجة الأولى): صباح الخير، سنواصل الاستماع إلى إفادة السيد بلات. سيد كورسا لابروس إن التوجيهات العملية بشأن سير الإجراءات الصادر عن الغرفة، وهو المستند المودع رقم 1326 والذي صدر في 16 كانون الثاني 2014 يضم في الفقرة الخامسة ما يلي: يتعين على كل فريق أن يكشف للفريق الآخر والغرفة والممثلين القانونيين للمتضررين قائمة بالمستندات التي ينوي استخدامها في الاستجواب المضاد للشاهد ويجب أن يحصل ذلك قبل الانتهاء من الاستجواب الرئيسي للشاهد. إن الاستجواب الرئيسي للسيد غاري بلات انتهى يوم الاربعاء الواقع في 15 آذار، أما البارحة مساءً وخلال الليل وتحديداً بين الساعة 10:15 و11:45 ليلاً حملتم 59 مستنداً ضمن برنامج ليغل وورد فهل ستستخدمونها في الاستجواب المضاد للسيد بلات. هلا شرحت لنا لماذا لم تلتزموا بالتوجيهات العملية التي أصدرتها الغرفة من دون أن تستأذنوا منها تعديل هذه الإجراءات؟. فنسان كورسيل-لابروس (ممثلاً مصالح المتهم حسين حسن عنيسي): بالنسبة لي يوم 9 كانون الثاني 2017 حصلت على عرض باور بوينت من الادعاء وفي 17 كانون الثاني حصلت على عرض «باور بوينت» آخر. القاضي راي: التوجيهات العملية بشأن سير الإجراءات واضحة، إن أردت استخدام مستندات في الاستجواب المضاد عليك أن تزودها لنا قبل نهاية الاستجواب الرئيسي. أنا أسألك لماذا انتهكت الفقرة 5 من هذه التوجيهات العملية الصادرة في 16 كانون الثاني 2014 من دون أن تطلب إذناً من الغرفة، أرجو منك أن تتطرق لهذه المسألة حصراً. لابروس: استلمنا 9 عروض «باور بوينت» من الادعاء وطلبت وقتاً إضافياً لأتمكن من التحضير، لكن رُفض ذلك وكنا نستلم مستندات طوال فترة الاستجواب الرئيسي، وأنا بالتالي تعاملت مع المهل الزمنية التي فرضت علينا، وهذا هو السبب الذي دفعنا للقيام بذلك. القاضي راي: البارحة بين الساعة 10:15 و11:45 ليلاً أضفت 59 مستنداً على قائمة عروضك، وأنا سأسألك للمرة الثالثة، لماذا انتهكت سير الإجراءات التي صدرت عن الغرفة من دون أن تطلب إذناً مسبقاً من الغرفة؟. لابروس: أجبتكم للتو، أنا طلبت مهلاً زمنية رفضتم منحي إياها. القاضي راي: أنت أوشكت على انتهاك مدونة السلوك القانونية للمحامين، لماذا لم تطلب البارحة الإذن من الغرفة قبل أن تُضيف هذه المستدات الـ 59 إلى قائمة العروض؟. لا يحق لك أن تعارض القرارات الصادرة عن الغرفة وألا تعتبر أنك انتهكت مدونة السلوك الأخلاقية. لابروس: البارحة في حلول منتصف الليل انتهينا من العمل، وكان من الصعب علينا أن نطلب الإذن من الغرفة. القاضي راي: بكل احترام أنت لا تجيب عن السؤال. عند الساعة 10:15 ليلاً بدأت بإضافة مستندات إلى قائمة العروض من دون أن تعطي أي مؤشرات للغرفة البارحة أو في اليوم السابق أو في الأسبوع السابق، أنك تنوي القيام بذلك. لابروس: نحن نعتمد السلوك والتصرف نفسه وذلك حسب ما يفرضه تصرف الشاهد. فالبارحة شعرت من خلال الاستجواب المضاد أنه علينا أن نقوم بإعداد واستخدام مستندات إضافية وبالتالي حملناها البارحة ضمن البرنامج، ولكن أعتقد أن الغرفة لا يمكنها أن تمنعني من استجواب الشاهد استجواباً مضاداً. القاضي راي: لست متأكداً من ذلك في هذه المرحلة. إذا لم تحصل الغرفة أو الادعاء على المستندات قبل وقت معين سيصعب علينا متابعة الاستجواب المضاد. على الأقل حضرة السيد كورسا لابروس في ظل هذه الظروف كان بإمكانك أن تكتب للغرفة لتشرح ما قمت به، ويمكنك أن تعتذر أمام الغرفة ويمكنك أن تعطي على الأقل نسخة مطبوعة للغرفة ولمحامي الادعاء، وتطلب الإذن بكل احترام لمواصلة الاستجواب المضاد بما أنك انتهكت المادة 5 من التوجيهات العملية الصادرة عن الغرفة. ما الذي ترغب القيام به في الوقت الراهن؟ هل تطلب الإذن من الغرفة وتعتذر على سلوكك وتعطي نسخة للغرفة عن هذه المستندات، هذه من أبسط قواعد اللياقة. لابروس: أنا لا أنوي أن أطلب الاعتذار من الغرفة، بالتأكيد لا. أود القيام بعملي وأن استجوب الشاهد استجواباً مضاداً، إن كان يستحيل علي القيام بذلك فأنا أتوصل إلى استنتاجات بنفسي. القاضي راي: هناك 59 مستنداً جديداً، ولم يتمكن الموظفون في الغرفة من القيام بأي شيء، فنحن بحاجة على الأقل لنعرف ما هي المستندات التي تنوي استخدامها مع الشاهد ومتى، وإن أردت استخدامها عليك أن تزودها للغرفة، هذا أمر، إن كنت تنوي استخدام هذه المستندات عليك أن تطبعها وأن تعطي ملفاً لكل قاضٍ من الغرفة ولمحامي الادعاء ويجب أن يبدأ ذلك حالاً. لابروس: حسناً، سنقوم بطباعتها. القاضي راي: كما علينا أن نعرف ما هي المستندات التي تنوي استخدامها مع الشاهد. لابروس: لدي كامل الحرية في الاستجواب المضاد، ولست مجبراً أن أحدد للغرفة ما هي المستندات التي سأستخدمها. هناك أمور تفرضها اللياقة ولكن أنا أعتبر أنه يحق لي أن استجوب الشاهد الاستجواب المضاد كما أشاء مع المستندات التي أرغب باستخدامها. القاضي راي: بهدف فعالية وسرعة الإجراءات يتعين على الغرفة أن تطلع بشكل سريع على المستندات التي تنوي استخدامها مع الشاهد في الاستجواب المضاد، وهذا يعني أن عليك أن تحدد هذه المستندات للغرفة وللادعاء وللشاهد. دايفد يونغ (ممثلاً مصالح أسد حسن صبرا): في ما يتعلق بمسألة الكشف عن آلاف الشرائح ومئات عروض «الباور بوينت»، لو حصل ذلك في محاكمنا الوطنية لكانت أجلت المحاكمة لعدة أشهر، ولاعتبرت هذه المسألة مسألة مهنية ولكان تم النظر بالأسباب التي أدت للقيام بذلك. لا شك أن ذلك كان سيؤدي لتبعات مهنية وتكاليف إضافية. القاضي راي: حسناً، سيد كورسا لابروس سنواصل. أنا أخذت علماً بموقفك سيد يونغ أن الغرفة تحاول التعاطي مع ذلك منذ تشرين الثاني ونحاول التعامل مع مسألة الكشف عن عروض «الباور بوينت» هذه، سيد لابروس متى سنحصل على قائمة بالمستندات التي تنوي استخدامها؟ لابروس: القائمة بحوزتكم في قائمة العروض، أنا أنوي استخدام كل المستندات الموجودة في القائمة، أما في ما يتعلق بطباعة المستندات فنحن بحاجة لساعتين إذا كانت آلة الطباعة شغالة. القاضي راي: هي المستندات من الرقم 14 إلى 59، هل تنوي استخدام كل هذه المستندات من الآن حتى الساعة 11:30 عندما نأخذ الاستراحة؟ لابروس: لا، لا أعتقد أنني سأتمكن من القيام بذلك. وصلت إلى المستند رقم 5 وأعتقد أنه بحلول وقت الاستراحة سأصل إلى المستند 13 وسأحتاج لاستخدام المستند 59، ولكنه سبق وقدم للغرفة من قبل السيد يونغ خلال الاستجواب المضاد لشاهد سابق. القاضي راي: حسناً فلنواصل. سيد لابروس، هل لي أن أذكرك كذلك البارحة لم أوقفك حينها ولكنك وجهت عدداً من التعليقات والملاحظات إلى الشاهد بلات، مثلاً في الصفحة 73 كان السؤال هنالك دائماً شخص آخر أليس كذلك؟، وكأنك توجه اللوم إلى شخص آخر، فأنت شخصياً لست مسؤولاً أنت تتهم اشخاصاً وتضع في تقريرك اتهامات واستنتاجات لا تتأكد من صحتها، وهذه أيضاً من الملاحظات التي وجهتها إلى الشاهد ومنها ما ورد في الصفحة 79 حين قلت هذا مهم إن كان شرطياً وهو خبير في أي مجال فهو يعد التقارير ويتهم فيها الأشخاص فهذه مسائل مهمة، وهو يأتي ويقول عذراً حضرة المحامي هذه نسبة 40%. إذاً أطلب منك أن لا توجه مثل هذه الملاحظات إلى الشاهد، وأن تطعن بقرار الغرفة الصادر في نيسان من العام الماضي الذي أعلن السيد بلات وحدد حدود خبراته، وبالتالي لا يحق لك أن تعارض هذا القرار ونطلب منك أن تتوخى الاحترام في الاستجواب المضاد. لابروس: هل يحق لي أن أقول للشاهد إنه لم يقم بعمله بشكل مؤاتٍ، ولم يتأكد من صحة معلوماته؟ هل أنا بهذا أتخطى الحدود؟ هل لي أن أقول للشاهد سيدي أنت لم تتأكد من صحة معلوماتك وعملك؟ القاضي راي: إن كنت تتوجه إلى الشاهد بطرح هذا السؤال بنية حسنة طبعاً، يحق لك أن تشكك بعملك ولكن لا يحق لك أن تستخدم العبارات التي استخدمتها في الصفحة 79 حينما قلت هو شرطي هو خبير في مجال لا أدري ما هو. لا يحق لك أن توجه مثل هذه العبارات إلى الشاهد فإن الغرفة أصدرت قرارها في ما يتعلق بحدود خبرة الشاهد. لابروس: بلى يحق لي أن أفعل ذلك لأنه يمكنني أن أطعن بقراركم في الاستئناف، وبالتالي يحق لي أن أفعل ذلك هنا، يحق لي أن أعتبر أنه ليس خبيراً لأنني أردت أن أستأنف هذا القرار ويمكنني أن أشكك بذلك الآن. القاضي راي: هنالك طريقة مؤاتية للتعامل مع هذه المسألة. إن المصطلحات المحترمة وغير المهينة هي في سياق مدونة مبادئ السلوك وهذه هي الطريقة التي يجب اعتمادها أمام الغرفة ويمكنك أن تستأنف أي قرار صادر عن الغرفة ولكن ليس بالطريقة التي تعتمدها. لابروس: حسناً، أظن أنه علينا أن نحترم أيضاً الثقافات والتقاليد المعتمدة للأشخاص (تقطع في الصوت) القاضي راي: سيد بلات، أيمكنك أن تضع علامة أن الدائرة حول الجامعة لا تتطابق مع جسر الكولا ضع جسر الكولا جنب علامة التساوي أو عدم التساوي؟. الشاهد بلات: لقد تهت، كل واحد منكم يطلب شيئاً مختلفاً. القاضي راي: إلى اليمين علامة عدم التساوي، هل لك أن تمحو الجزء الذي يقول إن ذلك يساوي تقاطع كولا، وهل يمكنك أن تمحو كذلك الخط الذي يتقاطع مع علامة التساوي وإلى اليمين أن تضع علامة إكس كبيرة وأن تكتب مزرعة، هل من شيء آخر سيد لابروس؟ لابروس: هناك علامة مساواة جنب كولا بريدج، ولكن هذا ليس كولا بريدج، ولكن الشاهد لا يعلم أينما يوجد. القاضي راي: تريد علامة عدم تساوي في الموقع الآخر الذي لا يشكل مقطع الكولا؟ لابروس: كلا لا أريد منه أن يتعرف على جسر الكولا لأنه لا يدري أين يوجد ولنضع جسر الكولا جانباً، سألته إن كان يعرف الحي من الجانب الآخر من هذا الطريق السريع، أي الجزء الثاني من الخريطة الجانب الأيسر وقال إنه لا يعرفه وقلت إن هذا هو حي مار الياس، سيد بلات هل تضع علامة مار الياس. القاضي راي: سيد لابروس بالنسبة للعلامة الثانية لعدم التساوي كنت أريد أن تضع خطاً في الأعلى حيث توجد دائرة وجاء فيها يساوي جسر كولا، وأنت تقول إن هذا ليس جسر الكولا، فلا يجب أن تضع علامة تساوي على جسر الكولا، والسيد بلات لم يضع علامة صحيحة على جسر الكولا، وهو لا يعلم أين يوجد على الخريطة، وأنت تومئ برأسك، وبالتالي هل تريد أن تضع شحطة على علامات التساوي؟. لابروس: قلت للشاهد إن هذا الطريق يدعى سليم سلام. القاضي راي: هل لك أن تضع سهماً أينما وضعت خطاً أحمر، وهل لك أن تدون إسم سليم سلام، هل يمكننا أن نقبل هذه الخريطة كبينة؟. لابروس: نعم، سيكون رقمها 4 D 320.1 وهي 4 D 320 بعد وضع السيد غاري بلات علامات عليها أعود سيد بلات إلى سؤالي، لماذا لم تتوقف في حي طريق الجديدة في 2010 و2014؟ الشاهد بلات: بكل بساطة وهذا سينسحب على مواقع أخرى وبخاصة في بيروت لأن هنالك مسائل أمنية ولم يُسمح لنا أن نسير على الأقدام لنعاين هذه المناطق. (انقطاع البث) لابروس: سنرى أولاً بالنسبة إلى مسألة النسب والإسناد ماذا سيكون قرار الغرفة إن كان هذا الرقم فعلاً يسند إلى السيد عنيسي أم لا؟. أعني الرقم 095، وما أفيده هو أنه في حال صحة هذا النسب فإن الفترة التي تضمنتها جداول تسلسل الاتصالات المعنية بهذا الرقم سمحت لنا بإجراء هذه الحسابات. إذا ما قلتم لي لاحقاً ولكن هذا لم يسند إلى السيد عنيسي إلا من الفترة الممتدة من 23 كانون الأول 2004 حتى 14 شباط 2005، سأقول أن إستخدام هذه الإحصائيات لن يهمكم مقارنة باستخدامها لفترة محددة ومقارنتها بفترة سابقة. السيد بلات والادعاء حاولا كما يبدو لي أن يعرضا لنا السلوك التقليدي وعادات السلوك لحامل هذا الهاتف أو للأفراد الذين نسبت إليهم هذه الهواتف زعماً، وبالتالي سنرى هذه السلوكيات ونقرر إن كانت فعلاً من الممارسات العادية لهذه الأرقام. القاضي راي: رفعت الجلسة لفترة الغداء. الفترة المسائية القاضي راي: شكراً سيد بلات، وأنا قبل قليل قلت إنه في الصفحة 79 السطر الـ 21 إن هذه الإشارة هي في موقع فرن الشباك باللغة العربية، على أي حال سيد بلات وسيد عويني ما هي المسافة بين حدود هذه الخارطة ولربما قد نتخطى الخط هنا أو يكون المكان في الاتجاه الآخر؟ محمد عويني (ممثلاً مصالح المتهم حسن حبيب مرعي): من أقرب نقطة يمكن أن تكون خمسين أو أربعين متر من أبعد نقطة يمكن أن تكون 300 أو 400، لكن ما أردت التأكيد عليه أن الاتصال تم من الأخضر، تم قبل 15 دقيقة، ولا ندري زمن الاتصال هذا للرقم 97 ثلاث دقائق، أين هو موجود ويستعمل الأخضر 071 وأنه من الممكن أن يكون قد بقي في مكانه، وهل كان في محل سمينو أو في غير هذا المحل، هذا ممكن أم لا، وأعني أن المربع يفيد أنه كان موجوداً وبقي موجوداً في مكانه وهذا هو الاقتراح، هل هذا ممكن أم لا؟. (انقطاع البث من المصدر) لابروس: سوف ألخص لك ما يلي أنت تقول إنه من غير المعتاد أن يذهب الشخص فلان مثلاً إلى هذه المنطقة في هذه المناسبات العديدة، ولكن إذا لم تكن البيانات كاملة على مدى سنة من الوقت، أنت تقوم بتحليل هذه الأنماط لمدة خمسة أشهر لكنك لا تعرف ماذا يحصل وما تبقى من الوقت مثلاً لو في شهر أيار من العام 2004 أو تموز 2004 أو كانون الثاني 2004، إذاً في حال في هذه الفترات تمت تشغيل هذه الخلية بشكل مكثف أنت ليس لديك هذه البيانات وبالتالي الرؤية أو الصورة التي تعطيها هي صورة وأعذريني على استخدام هذه العبارة، إلا وهي صورة منحازة، وأنا لا أقصد هذا الأمر بشكل سلبي لأنك لم تتمكن من إجراء مقارنة مع النشاط الذي حصل في الفترة السابقة. الشاهد بلات: أنا لا أقول إن البيانات غائبة بالكامل، لكن البيانات ناقصة بعض الشيء، وإذا ما قمنا بمراجعة هذه البيانات فإن هذا الأمر سيؤدي إلى نظرة مختلفة، ولكن بكل الأحوال ليس هناك بيانات تشير باستثناء الفترة التي أشرت إليها، أي كانون الأول 2004 حتى كانون الثاني 2005. لابروس: حضرة الشاهد إن الخلايا خلايا بداية الاتصال لم تكن متوافرة حتى أوائل آب 2004، هل هذا صحيح؟ أنا أقوم ببعض الافتراضات، وأفترض مثلاً أن السيد عنيسي تلقى في أيار 2004 ولمدة ثلاثة أيام متتالية اتصالات واردة شغلت خلية الكولا، وأنت لا تستطيع أن تحلل هذا، أليس كذلك؟. الشاهد بلات: نعم وأنا أوافقك الرأي إلى حد ما، وأحاول أن أعرض الأمر بطريقة متوازية، ولكن ربما في شهر أيار من العام 2004، أرسل أربعة أو خمسة رسائل نصية قصيرة قامت بشأن تشغيل خلية الكولا، وذلك لم يظهر في جدول تسلسل الاتصالات (انقطاع البث من المصدر)


Source & Link: Al Mustaqbal