واصلت غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان في لاهاي خلال جلستها أمس، الإستماع الى تقرير ممثل الإدعاء إيغل بوفوواس حول التسلسل الزمني للأحداث من آب 2004 وحتى 14 شباط 2005 استناداً الى شهادة الخبير في شؤون الإتصالات والمحقق في مكتب المدعي العام غاري بلات.

ولفت بوفوواس الى «وجود نشاط للهواتف الأرجوانية في محيط الكولا، حيث كان يتواجد الهاتف الأرجواني المنسوب للمتهم حسين حسن عنيسي والذي اتصل بدوره من هناك بالهاتف الأرجواني للمتهم حسن حبيب مرعي»، مشيراً الى أنه كان هناك كذلك اتصال من الهاتف الأرجواني للمتهم أسد حسن صبرا بهاتف أرضي يعود الى أهله كما قام عنيسي أيضاً بإتصالات بمزود الخدمة«.

وأكد بوفوواس أن « هاتف عياش والأشخاص 5 و6 و7 و8 و9 الذين كانون يستخدمون الشبكة الزرقاء والصفراء في مراقبة تحركات الرئيس الشهيد، أصبحوا جميعاً من مستخدمي الهواتف الحمراء التي شغلت في الرابع عشر من شباط، يوم جريمة الإغتيال»، مشيراً الى «حصول اتصالات على الشبكة الخضراء بين مرعي ومصطفى بدر الدين في اليوم الذي تلا نشاط الشبكة الأرجوانية في منطقة الكولا».

وأوضح أن «جهوداً حثيثة بذلت ليكون هناك رابط بين الشبكة الحمراء ومنطقة طرابلس عبر شراء اجهزة الهواتف وتشكيل الهواتف وحتى في يوم 2 شباط تعبئة الهواتف، بين عملية الاغتيال ومنطقة طرابلس«، لافتاً الى أن «صبرا كان موجوداً في طرابلس في محاولة منه للوصول الى شخص يكون كبش محرقة في هذا الإعتداء حيث يعلن عن مسؤوليته عن التفجير كون هاتف صبرا وما كان يحدث في طرابلس حصل في الوقت نفسه مع الأنشطة التي حصلت في الكولا من قبل عنيسي وشخص يدعى محمد استُخدم للبحث عن مرشح مناسب لاستخدامه في عملية إعلان المسؤولية زوراً، وفي الوقت نفسه بدأت مرحلة نشاط الشبكة الخضراء وانتهى ذلك في هذا اليوم 24 كانون الأول«.

وتطرق بوفوواس الى «نشاط الخطوط الزرقاء الستة في فاريا وبالقرب من فيلا فقرا التابعة للرئيس الشهيد حيث كان متواجداً في أحد اللقاءات هناك مع مصطفى ناصر وشخص من آل الأسد والإتصالات التي جرت هناك من أجل المراقبة وتواصلها مع عياش الذي كان موجوداً بالقرب من قصر قريطم»، كاشفاً عن أن «هواتف مصطفى بدر الدين انتقلت في ذاك اليوم الى فاريا وفقرا لمتابعة المراقبة».

ورفعت المحكمة جلساتها الى الساعة الحادية عشرة قبل ظهر اليوم، بتوقيت بيروت. 

وفي ما يلي وقائع الجلسة: 

إيغل بوفوواس (ممثل الإدعاء): . . . . هل رأيت موقع الكولا الخلوي بنفسك؟ 

الشاهد غاري بلات (خبير في شؤون الإتصالات ومحقق في مكتب المدعي العام) : كلا .

بوفوواس : إذاً على حد ما تعرف يمكنك أن تساعدنا بمجرد النظر الى المواقع على الخريطة، ويمكنك أن تقول إن الموقع يبعد حوالي الـ 50 الى 100 متر عن المسجد ؟.

الشاهد بلات :نعم، وعندما ذهبت الى المكان كانت هناك مشاكل أمنية، وبالتالي لم أتمكن من إجراء مسح شامل للمنطقة في جوار المسجد.

بوفوواس : أيهما كولا 3 وأيهما كولا 2، لأننا حسب ما نرى هنا من الخلايا فلدينا السيمت الذي هو في وجهة المسجد، هل يمكن أن تساعدنا في هذا الإطار ؟.

الشاهد بلات :دعني أتحقق من هذا الأمر، إذاً الخلية هي خلية كولا 3؟.

بوفوواس :إذاً لدينا اتصالات عن الساعة الثانية بعد الظهر وعند الساعة 3و9 دقائق من بعد الظهر من الهاتف الأرجواني، متى كان الإتصال التالي؟. 

الشاهد بلات :الإتصال التالي كان في اتجاه جنوبي بيروت. 

بوفوواس :هل يمكن أن تظهر لنا هذا الأمر؟. 

الشاهد بلات :ومن خلال النظر الى هذه الشريحة كما قلت نحن أمام هاتف منسوب الى السيد عنيسي الذي يتجه جنوباً عند الساعة الـ3 و52 بعد الظهر ثم يعود الى المنطقة المألوفة.

بوفوواس :هل أن هذا الهاتف كان موجوداً في المكان حول المسجد وبمن اتصل؟. 

الشاهد بلات : في الساعة 15و12 دقيقة، كان الإتصال الأول وهذا النشاط في خلية الكولا، وكان هذا الإتصال لهاتف أرجواني منسوب للسيد مرعي. 

بوفوواس :إذاً لندع الأمور في سياقها بعد ثلاث دقائق منسوب الى السيد عنيسي بخلية كولا 3 في الجوار

المقرب من المسجد، أي بعد ذلك بثلاث دقائق اتصل بالهاتف المنسوب الى السيد مرعي، هل هذا صحيح؟. 

الشاهد بلات :نعم. 

بوفوواس :كم كانت فترة هذا الإتصال، كم دام هذا الإتصال ؟.

الشاهد بلات :حوالي الدقيقة وعشرين ثانية. 

بوفوواس :إذاً بعد بضع دقائق عبر استخدام الموقع الخلوي نفسه في منطقة الأوزاعي، ولكن من خلية مختلفة تلقى الهاتف المنسوب الى السيد عنيسي اتصالا من شقيق السيد عنيسي، وهنا نرى اقتبس شقيق اثنين وذلك في جدول تسلسل الإتصالات، هل هذا الأمر صحيح ؟

الشاهد بلات :نعم .

بوفوواس : ثم عندما عاد هذا الهاتف الى رويس في حوالي الساعة 15 52 دقيقة تلقى اتصال من أحد الأشقاء الآخرين للسيد عنيسي، هل هذا الأمر دقيق؟. 

الشاهد بلات :نعم. 

القاضي دايفيد راي ( رئيس غرفة الدرجة الأولى في المحكمة) : سيد بوفوواس، هل يمكنك من خلال النظر الى هذه الشريحة أن تلخص ما هو موجود فيها ومن ثم تسأل السيد بلات ما هي أهمية ما نراه في هذه الشريحة؟.

بوفوواس :نعم حضرة القاضي، حضرة الشاهد لدينا سلسلة من الاتصالات الأرجوانية في ذلك اليوم سوف ألخص هذا الأمر لدينا مجموعة اتصالات بين الهواتف الأرجوانية الثلاثة بين الساعة 4 و4 و20 دقيقة في منطقة بيروت، هل هذا الأمر صحيح ؟

الشاهد بلات :نعم 

بوفوواس :والهاتف المنسوب الى السيد مرعي يتصل بهاتف منسوب لأحد أشقائه. 

الشاهد بلات :نعم. 

بوفوواس :والسيد صبرا يتصل بهاتف أرضي يعود الى أهله. 

الشاهد بلات :نعم .

بوفواس :أما السيد عنيسي فيقوم باتصالات بمزود الخدمة، هل هذا صحيح؟. 

الشاهد بلات :نعم.

القاضي راي :سيد بوفوواس، هل يمكن أن توضح لنا هذه النقطة، وهل أن لجنة التحقيق المستقلة التابعة للأمم المتحدة قامت بأي تحقيق يتعلق بما إذا كان هناك أي سبب شرعي لوجود السيد عنيسي في ذلك المكان في ذلك الوقت، هل كان لديه عمل هناك أم اقرباء بالقرب من مسجد الجامعة العربية في بيروت؟. 

بوفوواس :يجب أن أستوضح هذا الأمر مع زملائي في ما يتعلق بنطاق التحقيقات في هذا المجال، وإن كانت التحقيقات قد أُجريت في هذا المجال، فإن أي سبب لم ينشأ عنها بوجود السيد عنيسي في هذا المكان. ولكن سوف أستوضح عن هذا الأمر في المستقبل القريب. ومجدداً فإن هاتف السيد صبرا لم يشغل هذا الموقع الخلوي، وأعتقد أن السجلات موجودة منذ العام 2002 وبالنسبة الى السنتين أو الى الـ31 من تموز لدينا فقط بيانات الخلايا بالنسبة الى الإتصالات الخارجة، ولكن بالنسبة الى هذه البيانات شغلت موقع الخلية هذه فقط مرتين وليس لدينا بيانات الإتصالات الآتية، ولدينا فقط من الأول من آب. إذاً الفكرة هي أن التشغيل هذا كان إستثنائياً إن كان لديه عمل أو لا، فلدينا بروز في الأنشطة في هذه المرحلة بالقرب من المسجد؟. 

القاضي راي :إن الفكرة التي تحدثت عنها وستنغهاوسن والسؤال الذي طرحته قبل أن تجيب سأعيده أيضاً الى محامي السيد صبرا سيد روبرتس، هل من خلاف هنا أو عدم الموافقة على موقف السيد بوفوواس الذي وضعه الآن أمام المحكمة وبالتحديد في ما يتعلق بالإتصال بخلية الكولا وما يتعلق بسجلات بيانات الإتصالات التي أُعطيت اليكم؟. 

جَفْ روبرتس )ممثلاً مصالح أسد حسن صبرا): ليس على حد علمي حضرة القاضي .

القاضي راي :شكراً سيد بوفوواس، هل يمكن أن تضيف أو توضح لنا ما طرحته السيدة وستنغهاوسن؟. 

بوفوواس :نعم كان اليوم الأول ضمن الفترة التي شملها الإتهام، وأنا سبق وتحدثت عن هذا الأمر وكان يجب أن أكرره في هذه المرحلة أيضاً، أما بالنسبة الى الإتصال الأخير في ضمن موقع خلية الكولا فأعتقد أن ما قالته دقيق، وهناك أربعة اتصالات ضمن هذه الفترة وأعتقد أن هذا دقيق ومساعد لنا أيضاً وأنا أعتقدت أنه كان لدينا فقط، وها هي إذاً أربعة اتصالات ضمن الفترة وأعتقد أن هذا الامر دقيق ومساعد لنا، وأنا أعتقد أنهما كانا فقط اتصالان وقد تكون أربعة، وعندما نصل الى الـ 29 من الشهر فإن السيد بلات سيعطينا هذه التواريخ بشكل دقيق. 

القاضي راي :سيد بلات، هل لديك هذه النظرة الغريبة بعض الشيء؟. 

الشاهد بلات :نعم حضرة القاضي، سأتحقق من الأمر لاحقاً. 

محمد عويني (ممثلاً مصالح حسن حبيب مرعي): للإنصاف كان على زميلي المحترم أن يوضح أن مستعمل هذا الهاتف البنفسجي 231 لم يشغل ولا مرة طيلة كامل حياته أو تشغيله لخلايا الكولا، لذلك أردت أن يوضح للإنصاف ان البنفسجي لم يشغل ولا مرة خلايا الكولا، وشكراً. 

القاضي راي :أعتقد أن هذا الأمر دقيق وواضح في السجالات سيد بوفوواس. 

بوفواس :نعم وليس فقط كولا 1 بل أي من خلايا الكولا، وهذا لم يكن من ضمن قضية الإدعاء بالنسبة الى دور السيد مرعي. 

القاضي راي :الآن بالعودة الى الشريحة 111 والعنوان الشبكة الزرقاء تتوسع لتشمل الأشخاص الستة الرئيسيين أو الهواتف الستة الرئيسة، سيد بوفوواس أود أن أوضح ما الذي نعنيه هنا بهذا العنوان، وسوف نتذكر هنا الـ 21من كانون الاول وعندما بدأت هذه الهواتف الستة مراقبتها الأولى بالنسبة الى قضية الإدعاء لمراقبة السيد الحريري، وهذا الأمر كان قبل يومين والقاضي ليتييري كان قد تحدث عن الشبكة الصفراء والزرقاء وعملية المراقبة التي كانت تحصل، وبالتالي فان الهواتف الستة الرئيسة البعض منها كان صفراء والآخر كان زرقاء، وقد أشرت الى هذا التقارب بينهما في تلك الفترة وتحدثت عن الهواتف الزرقاء، هل هذا ما حدث في هذا اليوم؟. 

بوفوواس: نعم حضرة القاضي كما وأن مجمل المراقبة ومجمل الإتصالات كانت بين هذه الأشخاص الستة، ولنوضح الأمور هنا أيضاً لدينا هذه الهواتف الستة الموجودة في قضية الإدعاء ولدينا الهواتف الحمراء والهواتف الستة أي الهواتف الستة الحمراء التي كانت مرتبطة بشكل وثيق ببعضها البعض في ما يتعلق باعتداء الـ 14 من شباط، ولدينا الهاتف الأزرق الآخر المنسوب الى السيد عياش، إذاً بمعنى من المعاني الهواتف المنسوبة الى السيد عياش والأشخاص 5و6و7و8و9 كلها أصبحت من مستخدمي الهواتف الحمراء وكانت شغالة في الرابع عشر من شباط.

بوفوواس :لننظر بإيجاز بما فعلته الهواتف الستة الرئيسية بعد أن شغلت الهواتف الزرقاء بهذا اليوم 23 -12 الشريحة 112 تحديد عدداً من الإتصالات من الساعة 9و30 صباحاً 10و25 دقيقة، إذاً هذه هي الفترة الصباحية ومجدداً الشبكة الزرقاء تستخدم الخلايا بجوار قصر قريطم، هل هنالك أهمية لهذه المسألة؟. 

الشاهد بلات :نعم ويمكننا أن نرى أن هنالك الإستخدام الأول أيضاً لهاتف الأزرق المنسوب الى الشخص التاسع خلال هذه الفترة وأيضاً شغل الخلية بالقرب من قصر قريطم. 

بوفوواس :اذا ليس فقط الشخصين 5و7 كما كنا نرى في الماضي ولدينا الآن شخص جديد من الهواتف أو الأشخاص الستة الرئيسيين يستخدمون الخلايا قرب قصر قريطم. 

الشاهد بلات :نعم .

بوفوواس :الشريحة 113 و114 وحتى الشريحة 115 في الواقع كلها تعنى باستخدام خلوي معين قرب غربي بيروت أو في منطقة غربي بيروت، هل نظرنا الى الشريحة 116 وهي الإتصال بين الشخص الخامس والشخص السابع ويمكننا أن نرى أنهما شغلا خلايا مألوفة في جوار قصر قريطم، هل هذا صحيح؟. 

الشاهد بلات :نعم هذا صحيح ، وإذا ما نظرنا الى هذه المعلومات نرى أن في السابق كانت عملية المراقبة بشكل أساسي وحاسم. 

بوفوواس :إذاً يمكننا أن نستخلص وأن نوجز ما حصل أنه كان هنالك تطور لعملية المراقبة 

الشاهد بلات: نعم.

بوفوواس :الشريحة 116 يمكننا أن نرى أن العلامة المتعلقة بقصر قريطم مضاءة، وأن السيد الحريري موجود في القصر، وهذا في عملية المراقبة الصباحية، هل هذا صحيح؟. 

الشاهد بلات : نعم .

بوفوواس :في هذا اليوم غادر الحريري قصر قريطم، وتوجه الى اجتماع في المجلس الدستوري عند حوالي الساعة الواحدة بعد الظهر، وأظن أنك عرضت هذا الأمر في وقت سابق وأعني تنقلات عناصر الأمن، وهذا يؤكد لنا ما حصل بالفعل، هل هذا صحيح؟. 

الشاهد بلات :نعم. 

بوفوواس :إذا حددت هذا الأمر على الخريطة من الساعة 12و8 دقائق حتى الـ1و20، وبما أن الرئيس الحريري عاد الى قصر قريطم بحلول الساعة الـ1 و53 من بعد الظهر لننتقل الى الشريحة 121، أنت حددت حضرة الشاهد عددا من الأرقام على هذه الشريحة، هل علقت عليها الإتصالات وغيرها، هل أطلعتنا على ما يحصل في هذه الفترة؟. 

الشاهد بلات :نعم معظم عملية المراقبة تتم بالقرب من قصر قريطم في حين أن الحريري خارج قصر قريطم. الشخص الوحيد الذي ابتعد عن قصر قريطم في هذا اليوم هو الشخص السابع وهو ينتقل على الطريق الساحلي الى جنوب بيروت وذلك خلال الإتصال الحاصل في تمام الساعة 12و46 دقيقة، ولكن ليس لدينا أي نشاط بالقرب من المجلس الدستوري حيث كان الحريري تواجد في ذلك الوقت، وبالتالي بناء على هذا الأمر لا نستطيع أن نقول إنهم اتبعوه الى المجلس الدستوري. 

بوفوواس :وهل من أهمية الآن أننا نرى الشخص الثامن ناشطاً؟. 

الشاهد بلات :نعم. 

بوفوواس :الشريحة 125 تعنى بالإتصال الأخير الذي حصل في هذا اليوم، ونحن نرى الشخص الثامن والشخص التاسع يستخدمان الخلية نفسها في منطقة الروشة خلية روشة 3. 

الشاهد بلات :نعم، هذا صحيح. 

بوفوواس :اذا بهذا تحدثنا عن أربعة هواتف من الهواتف الرئيسية الستة الهاتف المنسوب الى السيد عياش. 

توماس هانيس (ممثلاً مصالح سليم جميل عيّاش): كنت سأعترض على الشريحتين التاليتين 126و127وفي ما يتعلق بالسيد عياش والهاتف المنسوب إليه زعماً الأزرق 322 ففي تقرير السيد بلات ليوم الـ23 -12-2004 وذلك من الصفحة 92وحتى 95 هو يصف نشاطات الشبكة الزرقاء لكنه لا يكشف عن شيء يتعلق بالهاتف الازرق 322 وهو غير موجود في التقرير وعلى حد ما تبين لي حتى الان هذا ليس مذكورا في مسودة التقرير المحدثة لتشرين الثاني 2004 التي حصلنا عليها البارحة وهنالك حديث عن الازرق 322 ، في الـ 26 من كانون الأول في حين أنه لم يكن هناك من إشارة مسبقة إطلاقاً عن مثل هذا النشاط في أي من التقارير. 

بوفوواس :حضرة الشاهد بلات، إذاً ليس هناك من إشارة؟. 

القاضي راي (مقاطعاً): إذاً السيد هانيس كان يعترض وأنا أدعوك للإجابة عن إعتراضه؟. 

بوفوواس :في الواقع كنت سأجيب بواسطة السيد بلات، والآن أًجيب عن نفسي كنت على وشك أن أبرهن في حين أن أربعة من ستة إتصالات قرب قصر قريطم السيد عياش في هذا اليوم كان يستخدم الخلية في جنوب بيروت يتلقى رسائل نصية من الشركة، إذاً رسائل الخدمة وبالتالي يمكن أن نقول إن هذه يمكن ان تكون نقطة في مصلحة الدفاع وبالتالي ما يفعله في هذا اليوم ليس بالأمر المهم.

القاضي راي :سيد هانيس كنت ستقول إن الهاتف المنسوب الى السيد عياش وليس هاتف عياش، ولكن هذا لا يقول لنا ما الذي كان يفعله السيد عياش؟. 

هانيس :نعم، نحن لا نعرف ما الذي يفعله السيد عياش، لكن نعرف ما يفعله الهاتف المنسوب إليه وهو يتلقى رسالة نصية قصيرة هذا كل شيء. 

القاضي راي: أظن أننا تعاطينا مع هذه النقطة، فلننتقل الى نقطة السيد بوفواس.

بوفوواس :حضرة الشاهد الشريحتان 126و127 تتعلقان بنشاطات الشبكة الزرقاء ويمكننا أن نرى أن النشاطات محدودة جداً في حين أن الحريري كان في المجلس الدستوري. الشريحة 127 تعرض على الخريطة بين الإتصالين الأزرقين في تلك الفترة الزمنية ونحن نرى أن استخدام الخلوي ليس بعيداً جداً عن المجلس الدستوري، هل بتقييمك هذا يرتبط بعملية المراقبة بأي طريقة ما؟.

الشاهد بلات :كلا، لأن التغطية بعيدة وهذا واضح عن المجلس الدستوري لم يكن هنالك اتصال مع الهاتف الأزرق الآخر المنسوب الى السيد عياش، وبناءً عليه لا استطيع أن أقول إن هذا يتناسب مع قيام الشخصين بعملية المراقبة. 

بوفوواس : حضرة القاضي، في الحقيقة كنت سأطرح على الشاهد سؤالا مختلفا بعض الشيء عن أشكال الإتصالات التي يمكن أن نلاحظها من ضمن الشبكات الإجرامية، لكي نحدد ما الذي يدفع الشبكة الإجرامية للإتصال ببعضهما البعض في أوقات معنية، كنت سأطرح عليه هذا السؤال المختلف ولكن بما أنني استمعت الى هذه الإجابة الآن وهي تقع ضمن نطاق خبرته لا أنوي طرح هذا السؤال، إذاً في ما يتعلق بهذه الشفافية سيد بلات نلاحظ اتصالاً إضافياً تلقاه هاتف منسوب الى السيد بدر الدين ليس الهاتف الأخضر بل هاتف سري آخر، وهو الهاتف الخلوي التتابعي 944. إذاً نلاحظ أنه تلقى اتصالاً على هذا الهاتف من شخص عرف على أنه يدعى شكر وكان على علاقة بمتجر سمينو الذي يتملكه سامي عيسى الذي هو بحسب قضية الإدعاء سامي عيسى هو نفسه مصطفى بدر الدين، هل هناك أهمية لهذا الإتصال ولموقع هذا الإتصال ؟.

الشاهد بلات :نعم، والملاحظة الوحيدة في ما يتعلق بموقع السيد بدر الدين وسنلاحظ هذا الأمر من الإتصالات التي ستلي هو أنه يقع في جوار خلية براجنة 3، إذاً خلية رويس 3 كما أشرنا في الشريحة على مقربة من هذا المكان.

بوفوواس :إذاً نحن ننظر الى الهاتف الأخضر وهذا الهاتف استخدم خلية رويس 3 وهي الخلية الطاغية في ذلك المكان، أليس كذلك؟. 

الشاهد بلات :نعم، هذا صحيح. 

القاضي راي :حضرة الشاهد، منذ قليل سألك السيد بوفوواس عن أهمية النشاط الأول للهاتف الأخضر في هذه الفترة التي تمتد على سبعة أسابيع، هل هناك أهمية لهذا الأمر وثانياً ما أهمية وما معنى الصلة التي تحدثت عنها مع برج رويس 3.

الشاهد بلات :إذا ما نظرنا الى أهمية هذه الثغرة في الفترة الزمنية إذا لم يكن هناك من داع عملي يدفع للإتصال بين السيد مرعي والسيد بدر الدين على الهواتف الخضراء المنسوبة إليهما، وهذا حصل في اليوم الذي تلا النشاط الأول في منطقة الكولا وهو مرتبط أيضاً بالسيد مرعي ويتزامن هذا الأمر مع هذا النشاط ومن هنا تكمن أهمية هذا الاتصال ثانياً في ما يتعلق بخلية رويس 3 كما أشار السيد بوفوواس هي من أكثر الخلايا التي استخدمها الهواتف الخضراء وهي على مقربة من خليتين استخدمتا في الإتصالين التاليين وهذا يعني وجود مستخدم واحد لهذه الهواتف (انقطاع البث من المصدر).

بوفوواس : ........ موجود في محيط قصر قريطم. 

القاضي راي :سيد بوفوواس سيد بلات أنا أكرر ذلك مراراً وتكراراً ونحن يمكننا أن نقرأ ما ورد على الشفافيات والأوقات والتواريخ وما يهمنا هو أهمية نشاط الشبكة الزرقاء بين الساعة 3و22 دقيقة وال7و4 دقائق مساءً، ما معنى هذا الأمر؟. 

القاضي وليد عاكوم (قاضٍ رديف في غرفة الدرجة الأولى) : قبل الإجابة عن سؤال سيدي الرئيس، أعتقد أنك قلت إنه في الصفحة 44 السطر التاسع أن الاتصال الاخير في الساعة 2و46 دقيقة هو إتصال أُجري من محيط قصر قريطم، ولكن في الواقع نرى أنه في الساعة الـ2 و46 هو يستخدم خلية صفير وهي بعيدة عن قصر قريطم على حد علمي، هل هذا صحيح؟.

الشاهد بلات :نعم هذا صحيح، وأنا أخطأت في التفسير مسبقاً. 

القاضي راي :لنعد الى نشاط الشبكة الزرقاء بين الساعة 3و22 دقيقة والـ7و4 دقائق في 23 كانون الاول 2004 ما معنى هذا الأمر برأيك كخبير؟. 

الشاهد بلات :بعد عودة الشخص 6 من قصر قريطم استخدم وكان يستخدم الهاتف الأصفر بدأ يستخدم الهاتف الأزرق ضمن الشبكة للمرة الأولى، وسوف نرى في الأيام المقبلة أن الشخص رقم 6 كان يطلع بدور أكبر في عملية المراقبة وفي السابق كانت هذه المراقبة تتم على يد الهواتف المنسوبة الى السيد عياش وهو على إتصال وهو موجود في جنوب بيروت وشخص موجود في محيط قصر قريطم، إذاً هذا يظهر دوراً أكبر دور تنسيقي أكبر في هذه المرحلة من العملية.

القاضي راي :ونحن نخاطر في اثارة غضب السيد لابروس ولكنني سأسألك ما هي أهمية الدور الأكبر الذي أطلع به الشخص رقم ستة في عملية المراقبة. أعتقد أنه حان الوقت من أجل أخذ استراحة فلنرفع الجلسة لإستراحة الغداء، رفعت الجلسة.

بعد الإستراحة 

بوفوواس: ...... من ثم في الساعة 4:57 بعد العودة من طرابلس هناك اتصال آخر، اذاً بالإضافة الى ما يمكن رؤيته على الشاشة، أن نسيب السيد صبرا هو مشارك في هذه الإتصالات، هل يمكنك بتحديد الخلية التي تم تشغيلها؟ فهي خلية صفير 2، هل يمكن الإشارة الى ذلك والى موقع هذه الخلية بالنسبة لمكان سكن السيد صبرا؟ الشريحة 159، الساعة 2:02 والساعة 4:57. إذاً يمكننا أن نرى الموقع وموقع السمت، أليس كذلك؟.

الشاهد بلات: صحيح.

بوفوواس: وماذا عن الرمزية؟ ما المقصود بذلك؟.

الشاهد بلات: هذه إشارة لمكان إقامة السيد صبرا.

الشاهد بلات: هذه إشارة لمكان إقامة السيد صبرا.

القاضية بريدي: في قرار الإتهام لم يكن هناك إشارة الى أن السيد صبرا ذهب الى طرابلس، وسمعنا ذلك من السيد كاميرون في يوم من الأيام، ولكن هل هناك مزاعم تتعلق بهذه الرحلة بحسب الإدعاء؟

بوفوواس: هذا صحيح، السيد كاميرون ولدى افتتاح القضية في 18 حزيران 2014 تحدث بالتفصيل عن هذه المسألة، وهذه المسألة من حيث أهميتها تندرج في إطارين، أن هذه المسألة غير اعتيادية وبالتالي تحتاج لبعض التفسير. هذا النشاط يندرج في الإطار الذي تبدأ فيه الأنشطة في منطقة الكولا. بحسب قضية الإدعاء، المزاعم تشير الى أن هناك شخصا يدعى محمد استُخدم للبحث عن مرشح مناسب لاستخدامه في عملية إعلان المسؤولية زوراً. إذاً هذه الأنشطة تندرج في هذه الفترة الزمنية. إذاً بدايةً يمكن أن نستنتج أن هذا النشاط مرتبط بعملية البحث عن كبش محرقة في مكان آخر، نحن لا نقترح أنه تم البحث عن مثل هذا الشخص في مكان واحد، فإن هذه العملية توسعت للبحث عن شخص مناسب، والأهمية الثانية لهذا الموقع طرابلس يرتبط بمسألة أنتم على علم بها. في إفادة السيد فيليبس وفي إفادة السيد بلات سابقاً، قيل وذُكر أنه جرت محاولات للربط بين الشبكة الحمراء التي ستصبح في وقت لاحق على صلة وثيقة بالإعتداء، ولا شك أنه كان سيتم الكشف عنها بعد الإعتداء. إذاً الشبكة الحمراء بذلت جهوداً حثيثة ليكون هناك رابط بينها ومنطقة طرابلس عبر شراء أجهزة الهواتف وتشكيل الهواتف وحتى في يوم 2 شباط تعبئة الهواتف. إذاً كانت هناك جهود حثيثة للربط بين عملية الإغتيال ومنطقة طرابلس. أيضاً شاحنة الفان التي استُخدمت لنقل المتفجرة أيضاً تم شراؤها في طرابلس. إذاً هذه الانشطة التي (...) البحث والعثور على كبش محرقة يتم استخدامه في هذا الإعتداء. وكما قال السيد كاميرون عندما افتتح القضية، أن النشاط الجاري في طرابلس مع هاتف السيد صبرا حصل في الوقت نفسه مع الأنشطة التي حصلت في الكولا وفي الوقت نفسه بدأت مرحلة نشاط الشبكة الخضراء وانتهى ذلك في هذا اليوم 24 كانون الأول. اذاً الباستنتاج الذي نتوصل إليه هو أنه لسبب من الأسباب لم يتم العثور على كبش محرقة في تلك المنطقة وبالتالي تمت العودة الى منطقة الجامعة العربية أو مناطق أخرى للبحث عن مثل هذا الشخص. 

روبرتس:هل هذه النظرية التي عرضها الزميل في ما يتعلق بالهدف من هذه الرحلة يستند بشكل أساسي على سجلات تسلسل الإتصالات؟ أرجو من الزميل أن يوضح ذلك.

بوفوواس: نحن نركز على سجلات بيانات الإتصالات للهاتف الأرجواني 018 ولكننا لا نتوقف عند هذا الحد ولا على هذه الظروف. إذاً نحن نبحث في طريقة اندراج ذلك في الظروف بشكل عام وفي عملية الإغتيال والمؤامرة.

فنسان كورسيل-لابروس (ممثلاً مصالح حسين حسن عنيسي): في العادة في المحاكم الدولية هناك موجب يقع على عاتق المحامين وهو أن يستندوا في نظرياتهم الى الأدلة، أما هنا فنحن ندخل في مجال التكهنات، وإذا قال الإدعاء بالنسبة لكل اتصال ما يتخيّل أنه حصل من وراء هذا الإتصال، أعتقد أنه باستطاعتي أن أخبركم قصة مختلفة في كل مرة لأقول لكم أن هذا الإتصال حصل لهذا السبب أو لذاك.

القاضي راي: أعتقد ان هناك الكثير من الأسئلة إبلاغية، ولكن هل ترغب في الرد على ذلك؟

بوفوواس: لا أكتفي بما سبق وقلت.

(انقطاع الصوت)

بوفوواس: المسألة الأولى التي سأتطرق اليها مع السيد بلات إذا سُمح لي ذلك من دون إعتراض هي ناصر ... الأسد وهو صحافي... الى فيلا فقرا لزيارة رفيق الحريري، وأستطيع أن أحدد السياق العام لهذه الرحلة.

القاضي راي: ما هي الأهمية التي تود أن تصل إليها مع السيد بلات في ما يتعلق بالسيد مصطفى ناصر وزيارتهما الى فيلا فقرا؟

بوفوواس: هنالك أدلة، الإجتماع الذي حصل بين هؤلاء الأشخاص كان في هذا اليوم، كان هنالك فكرة حول هذا الموضوع. (انقطاع الصوت) هناك اتصال من حسين خليل بالسيد الأسد بعد الإجتماع وهو اتصال مطوّل يتعلق بموقف «حزب الله« من الإنتخابات والإهتمام المتواصل بالمواقف السياسية للسيد الحريري من الإنتخابات.

القاضي راي: هل يمكن أن نذهب الى أبعد مما قلته للتو؟ إذا كان الجواب لا يمكننا أن نتابع. (انقطاع الصوت)

بوفوواس: ننتقل ونرى ما يحصل بعد الساعة 1. الشفافية 183 تشير الى ذلك، وهي بعنوان عياش في محيط قصر قريطم، يتصل بالشخص s5 في فقرا. نرى 3 اتصالات بين الساعة 1:44 و1:57 ظهراً.

الشاهد بلات: إن ذلك مرده الى وقت الرحلة كما تحدثنا سابقاً، إن تشغيل الخلية للمرة الأخيرة في فاريا يحصل عند الساعة 12 ومن ثم نرى تشغيل للخلايا بالقرب من قريطم في الساعة 1:44 وهذا يعني أن هذا الشخص انتقل وعاد الى قريطم. 

بوفوواس: الساعة 1:46 هو مجددا الرقم الشخصي 935. كان موجودا في فاريا، أين أصبح موجوداً الآن؟

الشاهد بلات: أيضاً في محيط قصر قريطم، وهذا يرد على الخريطة.

بوفوواس: نعم، ولكن قبل ذلك الشريط سليم عياش يجري إتصالاً بالهاتف الشخصي 935 عند الساعة 1:57، نرجو منك مساعدتنا بالخريطة، هل من أهمية هنا للإتصال بين السيد عياش الأزرق والشخص رقم 5؟

الشاهد بلات: يمكننا أن نستنتج أنه اتصل بشخص لا يزال ناشطاً في فاريا بينما كان السيد حريري موجوداً هناك. إن ذلك يتناسب مع عملية تحديث للمعلومات، مثلاً هل هناك تحرك ما من فيلا فقرا؟ وبالتأكيد أن الشخص رقم 5 موجود في منطقة فقرا باستطاعته تزويد مثل هذه المعلومات.

بوفوواس: لننظر الى الخريطة 184. هل لديك ما تضيفه على هذه الخريطة؟

الشاهد بلات: هناك أهمية أخرى في هذا الاتصال في الساعة 1:57 لأنه ينتقل بعد ذلك الى جنوب بيروت، وقلت سابقاً أن هذا النشاط يحصل في محيط منطقة قصر قريطم وهو يحتاج لفترة قصيرة لينتقل من قصر قريطم باتجاه جنوب بيروت.

بوفوواس: لننتقل للحديث عن النشاط في فقرا. الشريحة 185.

الشاهد بلات: أود الإشارة لمسألة اخرى على الخريطة، نرى خلية فقرا «أ» وذلك يدعم ما سبق وقلته في ما يتعلق بتحديث المعلومات حول التحركات في منطقة فيلا فقرا. 

بوفوواس: لننتقل الى الشفافية 185 الى 190 وهي تظهر أنشطة الهواتف الستة الرئيسية في منطقة فاريا وغيرها، هل هناك ما نستنتجه وما أهمية ذلك في ما يتعلق بالغرفة؟

الشاهد بلات: خلال هذه الفترة نرى أن الشخص 6 الذي كان موجوداً في فاريا يعود الى جنوب بيروت، كما يمكننا أن نلاحظ أن الشخص 7 والشخص 5 كانا في الأساس هناك معاً عند الساعة 2:01 وخلال تلك الفترة الشخص 5 عاد الى جنوب بيروت، وهناك مسألة أخرى مهمة وهو أنه في الساعة 8:50 نرى أن الشخص 6 انتقل وعاد الى جنوب بيروت ولا يزال على اتصال مع الشخص 7 الموجود في فاريا، وبالتالي يتناسب ذلك مع عملية الحصول على معلومات والاتصال دام 59 ثانية وخلال هذه الفترة نلاحظ أن الشخص 5 والشخص 6 عادا الى جنوب بيروت وتركا الشخص 7 ناشطاً في فقرا.

بوفوواس: في الشفافية 190 حددت على الخريطة ما شرحته للتو، ويمكن الإشارة والعودة لذلك من قبل الفرقاء في الغرفة إذا كان اقتضى الأمر. الشريحة 191 تتطرق الى التنقلات التي قام بها مصطفى بدر الدين وهواتفه باتجاه فاريا في المساء.

الشاهد بلات: نعم، هذا صحيح. 

بوفوواس: نرى اتصالات بين هاتف سمي قريب rh وما نراه هو أن السيد بدر الدين انتقل الى فاريا في ذلك اليوم. ليس هناك أي اقتراح سيد بلات الى أن ذلك مرتبط بالإتصال الذي حصل في ذلك اليوم مع مستخدمي الشبكة لكننا نرى أنه انتقل الى هذه المنطقة في ذلك اليوم. هل من أهمية لذلك؟

الشاهد بلات: لم يحصل اتصال على الشبكة الخضراء في ذلك اليوم والهواتف المنسوبة لبدر الدين انتقلت في ذلك اليوم الى فاريا.

بوفوواس: وأنت تذكر أن هناك مصادر عديدة تحدثت عن انتقال سامي عيسى الى فاريا في تلك الفترة، وهذه ببساطة إحدى هذه المناسبات. 

....... إن تسلسل الإتصالات يشير الى أن السيد مرعي اتصل بعنيسي ومن ثم بصبرا للحديث عن موضوع مشترك وهو موضوع ذات أهمية وهو موضوع التحضير لاعلان المسؤولية زوراً.

القاضي راي: سيد بلات، نريد منك أن تعد تقريراً يكمل تقريرك، يتعلق بالهواتف الأرجوانية ويتضمن أهمية هذه الهواتف وعلاقتها بالتسلسل الزمني، وإذا قمت بذلك، باستطاعة السيد بوفوواس أن يطرح عليك المزيد من الأسئلة حول تحاليل الهواتف الأرجوانية، واذا قُدمت هذه التقارير للدفاع سيفهمون كل ما ستقوله عن أهمية أنشطة الهواتف الأرجوانية. ما هو الوقت الذي ستحتاج إليه لإعداد تقرير مختصر يكمّل تقريرك الأساسي ويتضمن أي إشارة للهواتف الأرجوانية ذكرتها في التسلسل الزمني وذلك مهم لعملية الإعلان عن المسؤولية زوراً.

الشاهد بلات: ..... أن أنظر الى هذا الموضوع وإلا لما وصلنا الى أي نتيجة.

القاضي راي: أنا لا أرغب باللف حول هذا الموضوع لكن أعتقد أنه يجب أن نعطي الدفاع اشعاراً مسبقاً قبل أن تعود لمواصلة إفادتك. ربما يمكنك أن تبحث في تقريرك عن كلمة أرجواني، أو ربما يستغرقك الأمر بضع ساعات أو أسبوعا، أعرف أنك لا تستطيع أن تعطينا إجابة الآن، ولكن أرجو منك أن تقوم بهذا التمرين بعد المحكمة اليوم بعد الجلسة وأن تخبرنا يوم غد ما هو الوقت الذي ستحتاج إليه لإعداد تقرير محدّث إضافي يكمل تقريرك.

الشاهد بلات: بالتأكيد ذلك سيؤثر على العمل الذي أقوم به حاليا، ولست متأكداً من أنني أستطيع القيام بذلك في فترة بعد الظهر وأن أعطيك إجابة صباح يوم غد. ربما يمكننا أن نتفادى طرح الاسئلة عن الهواتف الأرجوانية.

القاضي راي: حسناً، كل ما أطلبه منك هو أن تعطي رأيك في ما يتعلق بأهمية نشاط الهواتف الأرجوانية بالإستناد الى خبرتك. يمكن أن يقتصر الأمر على بضع صفحات.

الشاهد بلات: قد يستغرق الأمر يوما أو يومين.

روبرتس: علينا أن نقر أنه كان على الإدعاء أن يقوم بذلك منذ سنتين ونصف، ويجب أن لا نتحمل نحن عبء عدم قيامهم بذلك.

كورسيل لابروس: سيدي الرئيس، أنا لا أوفق على طريقة مواصلتكم وإدارتكم لهذه الأمور. لا أعتقد أنه يعود للغرفة أن تسد الثغرات الموجودة في ملف الإدعاء. الإدعاء قدّم تقريره ونحن انتظرنا ذلك لمدة سنتين ونصف. أنا على حد فهمي أعتقدت أنهم لم يكونوا يرغبون بأن يقوم السيد بوفوواس بذلك، لا أعتقد أنه يعود للقضاة أن يطلبوا من خبير الإدعاء أن يقدّم تقريرا ًلصالح الإدعاء يتم الكشف عنه للدفاع في هذه المرحلة من الإجراءات.

القاضي راي: في الواقع لدي صعوبة في أن أفهم ما المشكلة التي تتأتى من إفادة السيد بلات لمحامي الدفاع عندما يعبّر هو نفسه عن رأيه، ما هي أهمية الإتصالات، نحن فقط نطلب فقط رأيه أو تقييمه كخبير وما هي أهمية الإتصالات بين الهواتف الأرجوانية وكيف تندرج في هذا السياق؟.

روبرتس: هذا أمر مهم بالنسبة الي، موكّلي لديه هاتف أرجواني واحد منسوب إليه، وبالتالي أنا حددت نطاق إعتراضاتي على الهواتف المنسوب إليه، والسيد بلات قدّم تقارير تتعلق بتحليل الشبكات الحمراء والخضراء والصفراء والزرقاء على ما أعتقد، لكنه لم يقدّم أي تقرير حول العلاقة مع الهواتف الأرجوانية أو أي أهمية مرتبطة باستخدام الهواتف الأرجوانية، ليس هنالك من دليل في تقرير التسلسل الزمني للأحداث يشرح فيه أهمية التحركات ولا أهمية الإتصالات بين الهواتف، كان يجب أن يكون هذا مدرجاً في التقرير. (انقطاع الصوت)

الشاهد بلات: الـ 440 شفافية انتهيت منها وستُكشف اليوم الى الدفاع، هذا الخبر السار، أما بالنسبة الى المسودات، وكما قال السيد بوفوواس، أنا بدأت بمرحلة أولية للكتابة قبل التقرير الخاص بمرعي وكان قد تضمن كل الأيام بما في ذلك الإتصال الأزرق الذي كان ناقصاً ومن ثم غطيناه وأيضاً الإتصالات الخضراء التي كانت ناقصة، أما المسودة الثانية فقد حدثناها وأنا أعتقد أن هناك مسودة ثالثة أشرت إليها وهي في تشرين الثاني 2014 ومسودة في 21 كانون الأول، مثلاً ورد أيضاً في المسودة الثالثة وبعدها قمنا بالتحديث وأضفنا بعض الأيام التي كانت ناقصة ومن ثم هناك جدول excel يضم عدد كبير من الإتصالات وضعتها كلها في جدول واحد ومن ثم كانت هناك ملاحظاتي. على أي حال أنا أعتقد أنكم حصلتم على جدول excel الذي يضم حوالي 2000 اتصال. أنا أعتقد أن ذلك قد كُشف الى فرق الدفاع وبعدها قلّصت العدد الى 1400 اتصال تقريباً. إذاً هذا ما استخدمته، وكل اتصال أن كانت هناك أي معلومات مرتبطة به، فقد أوردنا هذه المعلومات. هذا ما أحتجت إليه لإعداد عرض ال power point هذا ولن أدخل الآن في تاريخ هذا العمل وإلا أمضينا طوال الليل. 

هانيس: نحن أمام عائق، فأنا لا أستطيع أن أعتمد على السيد بلات فقط فيقول لي أن ما لديه هو ما لدي، هو وصف جدول excel وبعض المواد التي استخدمها لإعداد ال power point وهو بدأ بالعمل على عروض ال power point في شهر تشرين الثاني من هذا العام وهو لم يفعل أي شيء بين تشرين الثاني 2014 حتى تشرين الثاني 2016، إن لم يعمل بتاتاً بالتأكيد لدينا كل المعلومات، ولكن بالإستناد الى ما قيل بالأمس فلا أعتقد أن هذا الحل.

القاضي راي: سيد بوفوواس أنت قلت إن هناك مسودات وأنت غير ملزم بالكشف عنها للدفاع، أنتم كشفتم عن مسودة واحدة، وهنالك مسودات أخرى، السيد هانيس قال إن هناك مواد مثل جدول excel ليس بحوزة الدفاع.

بوفوواس: لربما لم أشرح جيداً في المرة الأولى، عندما نتحدث عن مسودات هناك المسودة الأولى والنسخة الثانية والثالثة والرابعة، النسخة الثانية والثالثة والرابعة كلها شبيهة بالنسخة الأولى الخ. بإمكان السيد هانيس أن يأتي معي لاحقا وأعرض عليه على حاسوبي الشخصي ما أعنيه، أما بالنسبة الى جدول الـ excel فهو جدول تسلسل الإتصالات حصل عليه فريق الدفاع. هناك 12 ألف اتصال نظر إليها السيد بلات وهي في العمود الايمن وقارنها ببعض الإتصالات. لا أعتقد أنه لدينا أي معلومات قد تفيد الدفاع لكنني مستعد للإجتماع بالسيد هانيس بعد هذه الجلسة ونتناول القهوة معاً وننظر الى هذه المستندات.

القاضي راي: شكراً. سنرفع الجلسة الآن ونراكم غداً (اليوم).


Source & Link: Al Mustaqbal