واصلت غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان جلساتها في لاهاي أمس، حيث تابعت الاستماع إلى تقرير الخبير في شؤون الإتصالات دونالدسن بشأن الاقتران المكاني لهواتف المتهمين الخمسة في قضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري.

ودققت الغرفة في الإقتران المكاني لهواتف المتهم سليم جميل عياش، وأشار ممثل الإدعاء دوسالييه إلى أن «عياش كان يستخدم الهاتف الشخصي 165، وفترة الاسناد تمتد من 23 نيسان 2002 حتى 18 نيسان 2004، أما في ما يتعلق بالهاتف الشخصي 935، فتمتد الفترة من 31 أيار 2004 حتى 13 كانون الثاني 2005، وفي ما يتعلق بالرقم الشخصي 091 تمتد فترة الاسناد من 13 كانون الثاني 2005 حتى 6 آذار 2005».

وأشار دونالدسن إلى أن «عدد الاتصالات بين الرقم 165 والشبكة الصفراء يصل إلى المئات، وعندما نرى الهاتف الأصفر 669 وبعدها الهاتف الأصفر 294 نرى أنهما اقترنا مكانياً مع هواتف عياش الشخصية»، لافتاً إلى أن ذلك يشير إلى أن «هذا الأمر يتعدى مجرد الصدفة، أي تحرك الهاتف الأصفر مع تحركات المتهم عياش، وأنا أعتقد أنه كان على صلة قوية بالشبكة الصفراء».

ورفعت المحكمة جلساتها إلى الساعة الحادية عشرة من قبل ظهر اليوم الأربعاء، بتوقيت بيروت.

وفي ما يلي وقائع الجلسة:

توماس هانيس (ممثل مصالح المتهم سليم جميل عيّاش): ننتقل إلى الشريحة 13 وهي تحمل عنوان الأرقام التي تم الاتصال بها على الرقم الأرضي بشكل جزئي ونرى الجدول الدائري نفسه، هل يمكنك أن تشرح لنا ما نراه على هذه الشريحة؟.

دوسالييه (ممثل الإدعاء): يمكننا أن نرى أننا وضعنا دوائر على الأرقام العائدة لأطراف ثالثة وسنقوم بإسناد هذه الأرقام لأصحابها في وقت لاحق وكان هؤلاء الأشخاص على اتصال بالرقم الأرضي، ولكن هذا الأمر يستند مجدداً إلى بيانات جزئية، فعلى سبيل المثال ليس هناك اتصال بين رقم الدفاع المدني الأرضي وهذا الرقم الثابت، يمكننا أن نرى صورة جزئية للأشخاص الذين كان السيد عياش على اتصال بهم عبر الهاتف الثابت. وأود الإشارة في محضر الجلسة الى وجود استمارة مشتركة في ما يتعلق بهذا الرقم.

هانيس: إذاً، هناك عدد من الأرقام التي تنسبها إلى السيد عياش، وسوف انتقل في هذا الإطار مباشرة إلى الشريحة 15.

دوسالييه: نبدأ بالهواتف الشخصية الثلاثة التي استخدمت بشكل تتابعي ومن ثم سنرى الرقم الشخصي 170 وننتقل بعدها إلى هواتف الشبكة. نهدف إلى إظهار هذا الاستخدام المتتالي لهذه الهواتف، وأود الإشارة إلى أن هناك فترة تمتد من شهر نيسان إلى شهر أيار لم يسند فيها أي هاتف للسيد عياش ولكن هناك فترات أخرى أسندت فيها الهواتف، وهذه فترة تمتد من نيسان 2002 حتى آذار 2005.

هانيس: سنبدأ بداية بهذه الهواتف الشخصية الثلاثة، ما هي فترة الإسناد التي تعطيها لكل هاتف من هذه الهواتف؟

القاضي دايفيد راي (رئيس غرفة الدرجة الأولى): يمكننا أن نرى ذلك على الشريحة.

دوسالييه: يمكنني أن أقرأ ذلك حضرة القاضي.

القاضي راي: من فضلك.

دوسالييه: في ما يتعلق بالهاتف الشخصي 165 فترة الإسناد تمتد من 23 نيسان 2002 حتى 18 نيسان 2004. في ما يتعلق بالهاتف الشخصي 935 تمتد الفترة من 31 أيار 2004 حتى 13 كانون الثاني 2005. في ما يتعلق بالرقم الشخصي 091 تمتد فترة الإسناد من 13 كانون الثاني 2005 حتى 6 آذار 2005.

القاضي راي: سنتوقف لاستراحة الآن كما تناقشنا في السابق.

بعد الاستراحة

دونالدسون (خبير في شؤون الاتصالات): هناك نقاط عديدة مهمة، هناك هاتف قدم من السيد عياش وهو خط ثابت في بيروت إلا أن الأرقام الستة الأخيرة هي نفسها لـ 165 والاسم المقدم للزبون هو سليم جميل عياش وتاريخ الولادة 1963 ورقم السجل، وهناك أيضاً هاتف خلوي قدم ما من رابط معروف عنه مع السيد عياش، وهذا أمر نظرت فيه سابقاً وما تعذر التحقق منه هو الفكرة التي تبادرت إلي إن كان هناك ربما استبدال للرموز السابقة للرقم، وربما يكون خط ثابت يبدأ بـ 168 وهاتف خلوي يبدأ بـ 376 ولكن هذا ليس رقماً فيه أي رابط مثبت للسيد عياش أو أثبت له في هذا الشكل.

هانيس: ننتقل الآن إلى الشريحة 29، لا زلنا في وسائل الإسناد للهاتف الخلوي الشخصي 165 في هذه الشريحة العنوان مقدمي الخدمات عياش، ما الذي نراه على هذه الشريحة سيد دونالدسون؟

دونالدسون : لدينا شخصان قدما خدمات لعائلة عياش، وحين السؤال إن كان لديهما معلومات عن عائلة عياش زودا بالرقم الخلوي الشخصي 165 وشخص آخر قدم الرقم 696 وهو الرقم الثابت المتصل بعنوان الحدث، وللتأكد من هذه المعلومات نرى اتصالات بين الهاتف الخلوي الشخصي 165 وأرقام متصلة بهؤلاء الشهود.

دوسالييه: إذاً، في الشرائح التالية سنناقش في مزيد من التفصيل المعلومات التي زود بها الشاهد 095 ومدى ارتباطها، وأود أن أشير للمحضر أن المعلومات المتصلة بالشاهد 078 ستذكر في مرحلة لاحقة من العرض انطلاقاً من الشريحة 222 ولكن بداية سنتناول المعلومات الخاصة بالشاهد 095، والشريحة التالية التي سأعرضها سرية لا يجب أن تُعرض على العلن.

القاضي راي: ما هي الشريحة السرية؟

دوسالييه: الرقم 30 و31، هل يمكنني أن انتقل إلى الشريحة رقم 30، سيد دونالدسون أمامك شريحة رقم 30 بعنوان مقدم خدمة 095 وهذه المعلومات سرية، نرى على هذه الخارطة أفضل تغطية في لونين مختلفين، ما تعرضه هذه الخارطة بالإشارة ليس إلى اسم منطقة التغطية الفضلى لهاتين الخليتين ولكن لونهما من أجل تفادي تحديد الموقع.

القاضي راي: أنت تقلق إزاء عنوان في مقابل أسماء الخلايا، ولكن هل أن أسماء الخلايا تعكس عنواناً أو تفصح عن عنوان؟ هذه منطقة جغرافية تمتد على كيلومتر على الأقل؟.

دوسالييه: برأينا إن الإفصاح عن كون مقدم خدمة قدم خدمات إلى السيد عياش أو أفراد من أسرته فهذه المعلومة لوحدها قد تؤدي إلى تحديد مقدم الخدمة هذا، لذلك توخياً للحذر نعتبر أنه من المفضل ألا نذكر أسماء الخلايا التي تتيح التغطية في هذه المنطقة.

القاضي راي: أظن لا بأس بإدراج ذلك رسمياً في المحضر، فلنواصل.

دوسالييه: إذاً سيد دونالدسون مع مرعاة التوصيات التي قدمتها هلا اطلعتنا على المعلومات ذات الصلة التي نراها في هذه الشريحة؟

دونالدسون: ما نراه هو نقطة تشير إلى المكتب المحدد للشاهد وبرجان تابعان لشركة «أم تي سي» مع خطي السمت وخريطتي التغطية الفضلى المتوقعة، خريطة تغطي المكتب وخريطة تغطي الخلية المجاورة

دوسالييه: ولغايات المحضر الإشارات المتعلقة بمكتب الشاهد 095 نجدها عند P 1030، قد أعود إلى هذه المسألة لاحقاً. الشريحة التالية هي أيضاً شريحة سرية، ما الذي نراه على هذه الشريحة سيد دونالدسون؟

دونالدسون: ما نراه يتماشى مع ما ورد من الفقرة 592 الى الفقرة 596 من تقريري، وما نراه هو 3 حالات حيث أن استخدام الخلوي كان في منطقة مجاورة لموقع مزود الخدمة وهناك حالتان حيث أجري اتصالان من الهاتف الشخصي 165 إلى الشاهد، وفي الحالتين تماشت صدفتان من هذه الصدف مع مواعيد مرتبطة بالسيد عياش أو أفراد من عائلته، وهذا ليس فقط لتأكيد سجلات حصلنا عليها من الشهود وإنما أيضاً للتأكيد أن السيد عياش كان يتحكم هو بهاتفه خلال هذه الفترة ذات الصلة. والملاحظة الأخيرة التي نراها هو أنه كان هناك اتصال من الهاتف الشخصي 935 خلال فترة الإسناد ذات الصلة إلى مزود الخدمة نفسه.

دوسالييه: لتوضيح المحضر فإن تواريخ المواعيد للسيد عياش وأفراد عائلته نجدها في رقم البينة P 1030 ولتصحيح النقطة المرجعية السابقة التي ذكرتها في ما يتعلق بالشاهد 095 فإن عنوان المكتب واسم الزبائن ذوي الصلة هي التفاصيل الموجودة في مستند أعلنته الغرفة مقبولاً في قرارها 3230 الذي يحمل الرقم المرجعي للأدلة 60305536 حتى 60305542. (عطل تقني)

دونالدسون: اذا ما نظرنا الى فترة إسناد الهاتف الشخصي 165 نرى أنها انتهت هذا يعني أنها تضمنت الاتصال بالهاتف الأصفر 294، وذلك قبل أن تبدأ فترة إسناد الهاتف الأصفر 294 التي تبدأ بعد ذلك بستة أسابيع. إذاً، هذا الاتصال لم يجر خلال الفترة التي نسب فيها الهاتف الأصفر 294 للسيد عياش بل حصل قبل ذلك؟

القاضية ميشلين بريدي (قاضٍ في غرفة الدرجة الأولى): والهاتف الأصفر 294 كان شبه سري؟ هل يمكن أن تعطيني طبيعة هذا الهاتف الأصفر؟

دونالدسون: سنرى بعد قليل تفصيلاً للاتصالات التي أجراها الهاتفان الأصفران، وعندما ننظر إلى الهاتف الأصفر الأول سنلاحظ أن السيد عياش كان يفصل بين الاتصالات بالشبكة الصفراء وغيرها من الاتصالات بنسبة 50% ومن ثم تنخفض النسبة ويستمر بالاتصال بالشبكة ولكن مع درجة أقل من الانضباط، وهناك عدد كبير من الاتصالات الخارجية التي أجريت من هذين الرقمين. في وقت لاحق عندما نصل إلى العام 2005 ونرى الشبكة الزرقاء نلاحظ درجة أعلى بكثير من الانضباط في طريقة إسناد هذه الهواتف وذلك مع اقتراب موعد الاعتداء.

دوسالييه: نواصل مع الشريحة 40 حيث تتحدث عن تفاصيل الرابط بين الهاتف 165 والشبكة الصفراء، هل يمكنك أن تحدثنا عن ذلك بمزيد من التفصيل؟

دونالدسون: سبق وأشرت إلى ذلك سابقاً ونحن رأينا صلة مع عدد كبير من أرقام التعريف الدولي للجهاز، هناك عدد من الأجهزة والاتصالات بين الرقم 165 والشبكة الصفراء ويصل عدد الاتصالات إلى المئات. عندما نرى الهاتف الأصفر 669 وبعدها الهاتف الأصفر 294 نرى أنهما اقترنا مكانياً مع هواتف السيد عياش الشخصية. أعتقد أن ذلك يشير إلى أن هذا الأمر يتعدى مجرد الصدفة أي تحرك الهاتف الأصفر مع تحركات السيد عياش وأنا أعتقد أنه كان على صلة قوية بالشبكة الصفراء.

هانيس: تحدثت عن اتصالات يصل عددها إلى المئات وتحدثت عن هواتف شبه سرية، هل تتحدث عن مئة اتصال بين الهاتف الشخصي 165 والشبكة، أم اتصالات من الشبكة إلى الهاتف 165؟.

القاضي راي: نعم، أرجو منك أن توضح ذلك.

دونالدسون: أود العودة إلى جدول تسلسل الاتصالات لأرى كيفية توزيع هذه الاتصالات، وأعتقد أن الادعاء يمكنه إعطائكم هذه المعلومة في وقت سريع لكن الآن لا استطيع الإجابة عن ذلك.

القاضي راي: ما هو رقم البينة لذلك سيد دوسالييه؟

دوسالييه: إنه جدول تسلسل الاتصالات للرقم 165 وهو يحمل رقم البينة 1254.

القاضي راي: كم تحتاج من الوقت لإعطائنا إجابة عن هذا السؤال سيد دونالدسون؟

دونالدسون: سيكون من الأفضل لو اطلعت على النسخة على الحاسوب، لأنني احتاج إلى الاطلاع على كامل جدول تسلسل الاتصالات ويمكنني أن أقوم بذلك خلال الاستراحة.

دوسالييه: حضرة القضاة أعتقد أن المحللين بإمكانهم مساعدتنا في العثور على هذه الإجابة، يمكننا أن نطلب من المحللين القيام بذلك ونعطيكم الإجابة بعد الاستراحة.

القاضي راي: نعم وهذا وقت مناسب للتوقف لاستراحة.

تشاد ميير (ممثلاً مصالح المتهم سليم جميل عياش): أود أن أطلب توضيحاً بسيطاً قبل الاستراحة. يتطلب سؤالي إمكان استخدام شبكة شبه سرية، هل هذا رأي سيد دونالدسون الشخصي أم أنه يستخدم هذه العبارة بالاستناد إلى تحليل أجري من قبل أشخاص آخرين.

دونالدسون: هذه عبارة اخترت استخدامها من السيد بلات وهذه ليست تحاليل قمت بها شخصياً.

القاضي راي: إذاً، نتوقف لاستراحة الآن.

بعد الاستراحة

هانيس: هل تمكنت من رؤية ما إذا كان الهاتف الشخصي 165 والأصفر 696 كانا على اتصال ببعضهما البعض؟.

دونالدسون: لم يكونا على اتصال ببعضهما البعض إطلاقاً.

هانيس: وهل عاينت خلال الـ97 يوماً من الاستخدام المشترك أي تبديل بين هذين الهاتفين؟.

دونالدسون: نعم وعينة من 6 أيام وهي واردة بناء على كل اتصال على حدة، وانطلاقاً من الفقرة 304 من التقرير.

هانيس: ما كانت النتائج التي خلصت إليها عند معاينة التبديلات بين هذين الهاتفين؟

دونالدسون: النتيجة كانت أنه عندما يُستخدم الهاتفان في وقت قريب من بعضهما البعض في وقت متقارب يبدو أن الهاتفين يتنقلان بالتزامن خلال الفترة الكاملة.

هانيس: إذاً، أنت تنتهي في هذه الشريحة إلى القول إن هناك 75 مرة حيث يمكن أن يكون هناك استخدام متقارب زمنياً بفارق 10 دقائق بين استخدام هذين الهاتفين.

دونالدسون: صحيح ولكن المعلومات الخلوية كانت متوفرة فقط لـ 59 من عمليات التبديل هذه.

دوسالييه: ننتقل إلى الشريحة 66 نحن رأينا هذا النوع من المخططات الدائرية في العروض السابقة، هذا ما ناقشناه من تحليلات التبديلات والاتصالات المتقاربة زمنياً بين استخدام الهاتفين، هل تقول لنا ما هي نتيجة التحليل للاتصالات المتقاربة زمنياً والتبديل بين الهاتفين؟.

دونالدسون: بما أنه ليس على الشبكة نفسها فإن فئة تواجد القطع نفسها غير متواجدة، وبالتالي نبدأ بالأبراج الخلوية التي هي على أقل من 10 كلم مسافة فارقة بينهما، والاتصالات تكون بفارق أقل من 10 دقائق، ونرى أن هذا يصل إلى 54% من مجموع 59، وهنا نرى 31% حيث أن الأبراج تكون على مسافة كلم إلى كيلومترين وهناك 3% حيث أن الأبراج تكون على مسافة 10 إلى 20 كلم من بعضهم بعضاً، وأعتقد أن هذا ما سنراه في المثال على الخارطة.

دوسالييه: عندما نتحدث عن نسبة 3% ما الذي يمثله ذلك من عدد الاتصالات؟

دونالدسون: 3% من 59 أظن أن هذا يؤدي إلى حوالى اتصال أو اتصالين.

دوسالييه: حسناً، إذا ما انتقلنا إلى الشريحة 67. أنت هنا عنونتها الحالة حيث أن المسافة الفارقة هي 10 إلى 20 كلم، هل هي حالة واحدة أم أن هنالك حالات أخرى لهذه الواقعة؟.

دونالدسون: بحسب حساباتي السريعة أعتقد أن هذا المثال الوحيد من هذا النوع.

دوسالييه: حسناً الشريحة 67، هلا ساعدتنا لكي نتبين ما هو وارد على الشريحة؟.

دونالدسون: وأنا أراه عند الساعة الثالثة عشرة و22 دقيقة هو أن الهاتف الأصفر 669 استخدم خلية حاروف 2 ولنرى أن خريطة التغطية الفضلى لحاروف 2 واردة على الخارطة أمامنا.

دوسالييه: ننتقل إلى الشريحة التالية 68 وتظهر التفتيل أي الاتصال التالي، ما الذي نراه هنا؟.

دونالدسون: نحن نرى أن الهاتف الشخصي 165 من بعد دقيقتين ونصف الدقيقة من الزمن يستخدم خلية أنصار a ونحن نرى أن المسافة بين البرجين هي مسجلة على أنها 10.17 كيلومترات ولكن ما نراه أيضاً عندما نضع التغطية المتوقعة الفضلى لخلية أنصار a على التغطية للخلية السابقة. إذاً، نرى التغطية وهذه الطريقة الاختبارية أو العامة المستخدمة. وإذاً ما يبدو على أنه شائبة محتملة بعد المعاينة وتحليل كل اتصال على حدة يبين لنا بأنه فعلاً المطابقة هي إيجابية. شكراً جزيلاً.

القاضية بريدي: وخلية انصار a هي أيضاً في المنطقة الجنوبية، أعني في منطقة النبطية؟.

دونالدسون: نعم موقع البرج الخلوي هو النقطة السوداء إلى اليسار من الظل البني الداكن وموقع البرج الخلوي لمنطقة حاروف هو النقطة السوداء إلى الناحية اليمنى.

دوسالييه: هل يمكن القول بأن المسافة هي تقريباً 10 كيلومترات غرباً من حاروف 2 وأنت قلت أن المسافة في الواقع هي 10.17 كلم غرباً؟.

دونالدسون: نعم غرباً.

دوسالييه: بهذا ننتهي من الأصفر 669. ننتقل الآن إلى الشريحة 69 حيث نبدأ العرض المتعلق بالهاتف الشخصي 935. إذاً، الأسئلة نفسها التعريفية لهذا الهاتف، هلا قلت لنا إلى أي شبكة ينتمي الهاتف الشخصي 935؟.

دونالدسون: ألفا.

دوسالييه: هل يمكنك أن تزودنا بلمحة عامة موجزة عن الرسائل التي كانت لإسناد هذا الهاتف إلى السيد عياش؟.

دونالدسون: نعم هذا وارد في الفقرة 121 من التقرير وهذا يتضمن أدلة وثائقية استخدام رقم الآي دي، وهذا يرتبط بصورة خاصة بسيارة الـ«بي أم دبليو» المسجلة باسم السيد عياش، ومواصفات قائمة الاتصالات التي تتضمن أفراد العائلة والشركاء ومواصفات جغرافية تتوافق مع مكان تواجد مسكنه، وهناك نقطة إسناد إضافية وهذا يتعلق بصورة أساسية بحادث سيارة «بي أم دابليو» حصل في تشرين الثاني 2004.

دوسالييه: شكراً. اذاً، نبدأ بمناقشة رقم «الاي بي» للجهاز المرتبط بسيارة الـ «بي أم دبليو» وهذا عنوان الشريحة 70 ، ما علاقة ذلك بالهاتف الشخصي 165؟ عذراً هذا في الواقع يكرر ما ورد في شريحة سابقة هي الشريحة 42 وهي مقدمة الى الشريحة الثانية 71 والتي ترتبط بالهاتف الشخصي 935. إذاً، ما علاقة هذا بالهاتف الشخصي 935؟.

دونالدسن: أدخلت الشريحة 71 للتذكير بأن جهاز الهاتف المركب بسيارة الـ «بي أم دبليو» هذه استخدم بطاقة السيم لرقم الهاتف 165 خلال فترة الإسناد، أي الفترة التي كان فيها السيد عياش مسجل على أنه المستخدم وما نراه أن الهاتف الشخصي 935 خلال فترة الإسناد. إذاً، هذه الفترة كانت فترة الاستخدام وهي نفسها على فترة إسناد جهاز السيارة جهاز الهاتف المركب بالسيارة وأعتقد أن... (انقطاع البث)

إذاً، كل هذا حصل في أيلول 2004 وخلال فترة 3 أيام وهذا مرتبط بالهاتف 165 أيضاً... بالنسبة الى سيارات الـ «بي ام دبليو» استخدم الجهاز نفسه في السيارة نفسها ولكن بفارق زمني كبير. بالنسبة إلى الهاتف 935 الجهاز بدل بطاقة السيم المستخدمة فيها من الرقم الأول إلى الرقم الثاني خلال فترة ساعتين.

دوسالييه: قد يكون من المفيد أن أظهر لكم هذه الفترات على الشريحة، في الشريحة 70 فالفترة الزمنية للاستخدم، استخدام الجهاز «الآي بي» في سيارة الـ «بي ام دبليو». إذاً استخدمه الهاتف الشخصي 165 ثم تابعنا ذلك من الشريحة 71 لنظهر لكم فترة استخدام جهاز الآي بي في سيارة الـ «بي ام دبليو» من قبل الهاتف الشخصي 935. اذاً، هذا في ما يتعلق برقم الجهاز «الأي بي» في سيارة الـ «بي ام دبليو» بعد ذلك ننتقل إلى ما وصفه السيد دونالدسون برقم «الأي بي» الرئيسي الذي ينتهي بـ 958 الفترة التي استخدم فيها هذا الجهاز وشريحة تالية تظهر بأن الجهاز نفسه ورقم «الآي بي» نفسه 958 استخدم بشكل مباشر بعد الاستخدام الأخير للهاتف الشخصي 935 من قبل الهاتف الشخصي 091. اذاً، بشكل مباشر إذا كان هذا يساعدكم.

القاضية بريدي: نعم توضحت المسألة الآن، هلا شرحت لنا الفقرة التي توضح هذه المعلومات؟.

دوسالييه: الفقرة 136، بالعودة إلى الشريحة 75 سيد دونالدسون، هلا قدمت لنا عرضاً عاماً لهذه المستندات التي استخدمتها لإسناد الهاتف الشخصي 935. وأنا لاحقاً سوف أحدد ما هي النقاط المرجعية عندما نعرض مقتطفات من هذه الوثائق في شرائح لاحقة.

القاضي راي: ربما من الأفضل أن نتوقف للتو. نرفع الجلسة حتى يوم الأربعاء الواقع في 19 تموز 2017، تفضلوا بالوقوف.


Source & Link: Al Mustaqbal